اعلان

شاهد.. مواطنة تشتري مزرعة وتعمل في صناعة الأجبان الطبيعية

Advertisement

Advertisement

استغلت المواطنة عزيزة المانع شراءها لمزرعة تحوي عددا كبيرا من الماشية لتنخرط في مجال التجارة عبر تصنيع الأجبان العضوية الطبيعية وبيعها، لتكون من أوائل العاملين في هذا النشاط. وقالت المانع إن كميات كبيرة من الحليب كانت تأتي من الماشية التي لديها في المزرعة، بما يفوق حاجتها، ما دفعها للتفكير في استغلال ذلك لتصنيع الأجبان بدلا من استيرادها.

واشتكت المانع، في تقرير تلفزيوني بثه برنامج “إم بي سي في أسبوع”، من الصعوبات والعوائق التي تحيط بالمشروع، مثل عدم توفر بعض المواد الأولية الخام وعدد من الأجهزة اللازمة للتجبين، بالإضافة لفقر الجانب المعرفي في هذا المجال من كتب ومحاضرات وكورسات. وأظهر التقرير جولة على المكان الذي تجري فيه عملية التجبين المحلية التي تشرف عليها المانع بنفسها، في مزرعتها ومطبخها، مستخدمة أدوات اعتيادية ومعتمدة على مهارتها ومثابرتها لإنجاح مشروعها.