اعلان

بعد فاجعة “مزهرة”.. عريس يبعث برسالة للمدعوين: من أراد إسعادي لا يحمل سلاحاً

Advertisement

Advertisement

بعث عريس في منطقة “جازان” برسالة إلى المدعوين طالبهم من خلالها بعدم حمل السلاح في ليلة زواجه، وقال فيها “من أراد أن يسعدني ويفرحني فالفرحة بشوفتكم سالمين ومغادرتكم آمنين”، وذلك بعد فاجعة حادثة قرية مزهرة والتي أودت بحياة فتاة وإصابة أخرى.

وقال أحد أقارب العريس محمد عطيف وفقًا لـ”سبق” إن العريس حرص على تذكير المدعوين وذلك بعد تكرار الحوادث المأساوية في مناسبات الزواج نتيجة لإطلاق الأعيرة النارية ابتهاجا وهي عادة قديمة لايزال يتمسك بها الكثير من أهالي المنطقة. وأوضح أن إمارة المنطقة شددت في وقت سابق على منع استخدام الأسلحة النارية في مناسبات الأفراح ومع ذلك يتم رصد متجاوزين في قصور الأفراح والاستراحات والتي يقع الكثير منها في وسط المدن المكتظة بالسكان وهو ما قد يخلف مآسي جديدة. وكانت منطقة جازان قد شهدت قبل أسابيع حادثة أليمة راحت ضحيتها فتاة وإصابة أخرى في مناسبة زواج بقرية “مزهرة” وذلك أثناء خروج المدعوات من الحفل بعد أن قام أحد أقاربهم بإطلاق أعيرة نارية من سلاح تعبيرا عن فرحته قبل سقوطه من يده مخلفا مأساة.