حقيقة انفصال حليمة بولند عن زوجها بعد نشر صورتها المثيرة!

ذكرت وسائل إعلام محلية في الكويت أن الإعلامية حليمة بولند انفصلت عن زوجها المحامي عبدالرزاق العنزي، بعد مرور شهرين فقط على زواجهما.

وقبل شهرين أعلنت “بولند” عن زواجها في خطوة مفاجئة، دون أن تكشف عن هوية الزوج، فيما أكدت وسائل إعلام أن زوجها هو المحامي العنزي. كما أعلنت لاحقًا اعتزالها الظهور الإعلامي أو مشاركة تفاصيل حياتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مبررةً ذلك برغبتها في الالتفات لحياتها الخاصة.

ولم يصدر أي توضيح رسمي من قبل الإعلامية الكويتية بشأن طلاقها من عدمه، لكن صورة كانت قد نشرتها قبل يومين عبر حساباتها في مواقع التواصل، وهي داخل المستشفى بعد وعكة صحية وتظهر فيها وقد كشفت الجزء العلوي من جسدها، تسببت بجدل واسع، وتكهنات بشأن انفصالها عن زوجها كونها عادت لنشر تفاصيل حياتها الخاصة.
ولكن حليمة بولند استنكرت لاحقًا تعرضها لانتقادات بسبب الصورة، مؤكدة أن “الصورة عادية”، ومتسائلة عن سر “فبركة” الأخبار، دون أن توضح هل تقصد بذلك مسألة طلاقها أم لا.
يذكر أن الإعلامية الكويتية سبق وأثارت الجدل قبل عدة أيام، بعد إعلانها المشاركة في مهرجان “ديار العز” في المملكة العربية السعودية، ليخرج مسؤول من إدارة المهرجان لاحقًا ويكذبها، لكنها عادت ونشرت عدة أدلة على دعوتها للمشاركة في المهرجان.