خرج من مقبرة لينتقم .. تفاصيل قتل 3 أشخاص في قضية “شرف” بصعيد مصر

وقعت جريمة قتل بشعة في مصر، قام على إثرها القاتل برشق المجني عليهم بالرصاص، في محافظة سوهاج بالصعيد المصري.

مختبئا في مقبرة!

ومثَّل القاتل جريمته، اليوم الخميس، والتي نفذها الاثنين الماضي انتقاما لشرفه، لوجود علاقة آثمة بين اثنين من المجني عليهم وشقيقته، موضحا أنه عشية ارتكابه الجريمة كان مختبئا في مقبرة، منتظراً قدوم الضحايا وعند سماعه صوت سيارتهم اقترب من مكانهم مناديا عليهم مقلداً صوت شقيقته، وبمجرد أن اقتربوا منه، أخرج بندقيته وأمطرهم بالرصاص.

الانتقام لشرفه

وتابع المتهم في التحقيقات أنه بعد أن فتح على المجني عليهم النار من البندقية التي اشتراها خصيصا للانتقام لشرفه سقطوا قتلى في الحال، ولم يسمع لأحدهم صوتا، مؤكدا أنه لم يفارقهم حتى قلبهم يمينا ويسارا للتأكد من أنهم فارقوا الحياة وارتاح من لغط الناس بشرفه وفقاً لموقع مصراوي. وبعد انتهاء المتهم من تنفيذ جريمته عاد مرة أخرى للمنزل ودفن بندقيته الآلية وما معها من ذخيرة في جلباب قديم بقطعة أرض ملكه مجاورة للمنزل. وكان مدير أمن سوهاج، تلقى إخطارا بالعثور على 3 جثث بها طلقات نارية متفرقة بالجسم، وتم نقل الجثث للمشرحة والتحري حول الواقعة وظروفها وملابساتها، إلى أن توصلوا للقاتل.