اعلان

شاهد: كيف التهمت حرائق اليونان قرية بالكامل وتفحم عدد من سكانها

Advertisement

Advertisement

أحالت ألسنة اللهب المشتعلة المناظر الخلابة لمنتجعات ساحلية قرب العاصمة اليونانية أثينا إلى صور مأساوية عناصرها قتلى وعائلات متفحمة، لقوا حتفهم حرقا في أسوأ كارثة حرائق غابات تشهدها البلاد منذ عقد.

وتواصل حصيلة ضحايا الحرائق، التي اندلعت منذ الاثنين ارتفاعها، حيث أعلنت إدارة الإطفاء، الأربعاء، أن عدد القتلى وصل إلى 79 شخصا.
ونقلت “أسوشيتد برس” عن المتحدثة ستافرولا ماليري قولها إن فرق الإنقاذ تواصل تفتيش المناطق الواقعة شمال شرقي أثينا، التي كانت الأكثر تضررا من الحريق.
وتتحرك فرق العمل من منزل إلى آخر وتفتش السيارات المحترقة والساحل لرصد أي ضحايا آخرين.
وأوضحت ماليري أن السلطات تلقت عشرات المكالمات من أجل الأشخاص المفقودين، مضيفة أن بعض من أفيد بأنهم في عداد المفقودين قد يكونون بين القتلى، أو ربما عادوا إلى أسرهم دون إبلاغ السلطات بذلك.
وتعد هذه الحرائق الأكبر في اليونان منذ اجتاحت حرائق مدمرة شبه جزيرة بيلوبونيز الجنوبية في أغسطس 2007، مما أسفر عن مقتل العشرات.