شاهد.. الكلباني عن فتواه بجواز الغناء: ستتحمل تبعات اتباعك ولن تخرج منها مثل الشعرة من العجين

أكد الداعية عادل الكلباني، أنه لم يتراجع عن فتواه بجواز الغناء، وذلك ردًا على مقطع فيديو نشره مؤخرًا وأثار جدلًا في حسابه على “سناب شات”.

وقال “الكلباني” في مقطعه السابق محل الجدل: “بعض الناس يظن أنك مسؤول عنه، فيقول أنا سمعت أغاني وأنت ستُسأل عني، لا يا حبيبي الله يقول: {كل نفسٍ بما كسبت رهينة}، إذا كنت مقتنعاً بأن الأغاني حرام فلا يجوز لك سماعها، فلا تقول سأستمع وأقول فلان قال حلال، الله رزقك عقلاً تفكر به”، ما فسره البعض بأن الداعية قد تراجع عن فتواه بجواز الغناء.
ورد “الكلباني” على اللبس الذي حدث عند بعض الناس، بمقطع فيديو آخر، أكد فيه أنه لم يتراجع عن فتواه بتحليل الغناء، قائلًا: “هذا الفيديو توضيح لمن فهموا خطأ، أنا لا أتراجع عن شيء كنت أقوله، وسأظل أقوله حتى يأتي ما ينقضه، وما زلت أزداد قناعة بما قلته وما زلت عليه”.
وأضاف: “ما أردت إيضاحه أنك لو اتبعّت مفتياً فلا يعفيك من العقوبة، وأن ذاك المفتي يتحمل وزرك بمعنى أن هذا المتبع لن يكون عليه إثم، وأن الله سبحانه وتعالى سيقول ما دام أفتاك فلان تعال ادخل الجنة وذاك بالنار، هذا ما أردت أن أنقضه، حتى مفتي المملكة يقول فتواه ولا يتحمل لو كنت قد أخفيت عنه شيئاً، فنحن لا ندعو إلى الضلالة، بل هي أقوال وأفكار تناقش”.
ورأى “الكلباني” أن المشكلة في أننا نسعود الدين ونحصره بالسعودية، بينما الدين أعم من ذلك، مردفًا: “”فلو كنت مقتنعاً تماماً بأن فلان ضال مضل، فهل أتباعه عليهم إثم أم لا، إذا قلت ليس عليهم إذاً اتفقنا وإذا قلت عليهم فحديثي هو الصح، فهذا الضال المضل لا شأن لنا بمصيره، لكن أنت يا من اتبعته: “هل ستخرج منها مثل الشعرة من العجين”؟ أنت ستتحمل تبعات اتّباعك”.