بالفيديو: الصحفي المتقمص لشخصية طبيب يوضح أسباب إقدامه على ذلك

قال الصحفي الذي تنكر في شخصية طبيب و زار 3 مستشفيات حكومية ومركزاً صحياً في جدة؛ لإجراء تحقيق صحفي، إنه ما دفعه لفعل ذلك هو محاولة التعرف على الوضع الأمني بالمستشفيات.

وأضاف الصحفي عبدالعزيز الغامدي، أن الوقائع التي حدثت داخل المستشفيات في الآونة الأخيرة، كخطف المواليد والاعتداء على الممارسين الصحيين، جعلته يفكر في كتابة تقرير صحفي عن الأوضاع الأمنية في المنشآت الصحية.
وأشار إلى أنه حينما دخل إلى المستشفيات بسهولة؛ نظراً لهيئته كطبيب، طمع أكثر في التعرف على واقع المستشفيات، فقرر التعامل مع المرضى، والجلوس في مكاتب الأطباء داخل العيادات، والوصول إلى أماكن لا يُسمح لأحد بالوصول إليها.
وبيّن الغامدي أنه كان يتمنى أن يمنعه أحد خلال تلك المغامرة الصحفية من دخول المستشفى، أو أن يسأله أحد من بطاقته، أو يستنكر أحد الموظفين وجوده، غير أن ذلك لم يحدث إطلاقاً.
يذكر أن وزارة الصحة أعلنت أمس الإثنين إحالة الغامدي إلى النيابة العامة، بتهمة انتهاك خصوصية المرضى، وانتحال صفة موظف عام.

التعليقات مغلقة.