والد زوج المتوفية بطلق ناري في حفل زواج شقيقها بجازان يروي حقيقة ماحدث.. ويكشف وصيتها الأخيرة

روى والد زوج السيدة المتوفاة بطلق ناري طائش في حفلة خطبة شقيقها، بجازان تفاصيل اللحظات الأخيرة وآخر ما قالته.

وقال والد زوج السيدة حسن حكمي : أنه شاهدها قبل الواقعة بساعات، حيث أوصته بابنتيها “غلا” عامان و”ريم” 9 أشهر.
وحسب ” العربية.نت” أضاف أن الرصاصة الطائشة خرجت من رشاش زوج شقيقتها الذي بادر بتسليم نفسه، كما خرجت رصاصات أخرى أدّت إلى إصابة ابنة خالتها (30 عامًا)، وذلك أثناء سيرهما قريبًا من بيت العروس في قرية مزهرة على بعد 20 كلم من جازان.
وتابع: “ما حدث هو قضاء الله وقدره، وليس لنا حيلة في الأمر، كانت سيرتها حسنة في الأسرة ومخلصة لبيتها وزوجها وبناتها”.
وأشار إلى أن إطلاق الأعيرة النارية في الأعراس والاحتفالات يُعد من تقاليد الآباء والأجداد، وهي مستمرة حتى بعد صدور تعليمات بمنعها.