اعلان

أحدهم كاد يودي بحياته.. مأذون يكشف عن أغرب المواقف التي تعرض لها خلال عمله!

Advertisement

Advertisement

تعرض المأذون الشرعي ناصر ضاري القفيعي من منطقة حائل لكثير من القصص الغريبة والطريفة طوال مشواره في العمل كمأذون الذي بدأ فيه قبل 20 عامًا.

وفي التفاصيل ذكر القفيعي بعضًا من المواقف الغريبة التي مرت عليه أثناء عمله، ومنها تكفل أولياء الأمور بزواج بناتهم بشكل كامل، كما أن البعض يشترطون مبالغ كبيرة تصل إلى ربع مليون ريال لإتمام الزواج.
وأضاف أن بعض الأسر تستدعيه في أي وقت، ومن ذلك قصة سردها عن أسرة استدعته في منتصف الليل للحضور إلى المنزل وإبرام عقد زواج، ومن ثم تمت مراسم الزواج في ظل استغرابه من دعوته في وقت كهذا.
ومن أخطر القصص التي واجهها القفيعي عندما ذهب إلى صحراء النفود الكبير لعقد قران زوجين، حيث تعطلت بهم السيارة الأم، ما كاد يتسبب في فقدانهم لحياتهم في ظل عدم توفر أي وسيلة للإنقاذ أو الاتصال بأحد، وفي اليوم التالي خرج أهاليهم وأصدقاؤهم للبحث عنهم حتى عثروا عليهم.
كما سرد القفيعي بأنه عقد في إحدى المرات قرانين لأم وابنتها في وقت واحد وكان الولي الابن الذي أظهر فرحا وابتهاجا لافتا بعد عقده قران أمه وشقيقته. وأكد على غرابة هذا الموقف كون كثير من الأبناء يرفضون زواج أمهاتهم.
وأضاف القفيعي بحسب “الوطن”، أن من المواقف التي لا تنسى بالنسبة لديه عندما أتم قران أحدهم فإذا هو يفاجئه بتقديم هدية عبارة عن ناقة.