اعلان

بالصور: مصادر تكشف عن عدوى بكتيرية تنتقل بين مرضى مستشفى أبو عريش.. والصحة ترد

Advertisement

Advertisement

اتهمت مصادر مطلعة، مستشفى أبو عريش العام بمنطقة جازان، باتخاذ إجراءات خاطئة تسببت في نقل عدوى بكتيرية بين المرضى المنومين وعدد من غير المنومين، وتحديداً في قسم العناية المركزة، كما أشارت المصادر إلى اتساخ في أسرّة وشراشف المرضى ومخالفات في إجراءات الغسيل.

وقالت إن مخالفات تمثلت في عدم تطبيق اشتراطات وزارة الصحة عند عمل الصيانة ونقل المرضى في قسم العناية إلى موقع آخر تسببت في تنقل أنواع عدة من البكتيريا بين المرضى المنومين وغير المنومين.
وأوضحت المصادر وفقا لموقع سبق، أن مخالفات وقعت عند إجراء أعمال الصيانة في قسم العمليات تمثلت في عدم تطبيق الإجراءات الآمنة في مثل هذه الحالات، حيث إنه لم يكن يوجد عزل كافٍ وكانت تجرى العمليات والصيانة في آن واحد وذلك بسبب عدم وجود مدخل ثانٍ للعمليات.
ورجحت المصادر بأن يكون جزء من البكتيريا التي تناقلت بين المرضى أن يكون سببها المياه بسبب انكشاف الخزانات؛ حيث تم رصد صورتين بينهما أشهر عدة، فيما كشفت المصادر عن وجود نتائج طبية تبين عن بعض الإصابات ببكتيريا تنتقل وتتواجد في المياه أيضًا، إضافة إلى أخرى تنتقل عبر الهواء.
من جهته، رد المتحدث الرسمي باسم المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة جازان نبيل غاوي؛ على ما أوردته المصادر بقوله: “رداً على استفساركم نفيدكم بأن افتتاح قسم العناية المركزة بمستشفى أبو عريش تم بعد تكليف لجنة مشتركة بقيادة المساعد للطب العلاجي ومكافحة العدوى وإدارة المشاريع، وتم تحديد موقع قسم جراحة اليوم الواحد وفصله عن قسم العناية المركزة”.
وأضاف: “وفيما يخص (العمليات) فلم يتم تسجيل أي حالة عدوى بكتيرية بقسم العمليات خلال الفترة الماضية، وتم عزل المنطقة التي تتم صيانتها عن الغرف التي تجرى بها العمليات، وفيما يخص أغطية خزانات المياه فتتم صيانتها من قِبل الشركة بشكل دوري وعزلها وتنظيفها وتعقيمها ويتم تغييرها في حالة عدم صلاحيتها”.