“الغامدي”: والدي مريض وتحت أجهزة الأكسجين.. ولا صحة لما افترته عليه قناة “الجزيرة”

فوجئ أبناء الشيخ الدكتور علي بن سعيد الغامدي، أستاذ الفقه المقارن في المسجد النبوي الشريف والأستاذ الجامعي سابقًا، بذكر اسمه بوصفه معتقلاً عبر تغريدة بثتها قناة “الجزيرة”؛ لتواصل تلفيقها وافتراءها في جميع ما تبثه، خاصة على دول الخليج.

وقال إبراهيم بن علي الغامدي، ابن الشيخ الدكتور علي بن سعيد الغامدي أستاذ الفقه المقارن في المسجد النبوي الشريف والأستاذ الجامعي سابقًا، وفقًا لـ”سبق”: اطلعنا على ما نشرته بعض الحسابات المغرضة في شبكة التواصل الإلكتروني “تويتر” بعنوان “خبر اعتقال”، ونفيد فقًا الجميع بعدم صحة هذا الخبر، وأنه مجرد شائعة، أطلقها بعض المغرضين للنَّيل من سمعة الشيخ، وسمعة الدولة – حفظها الله -. وأضاف قائلاً: إن غاية هذه الحسابات تهدف للإساءة للوطن والمواطن، وإثارة البلبلة، ونشر الشائعات، والإساءة لرجال الأمن – وفقهم الله – وتشتيت جهودهم لما يسعون له في تطبيق الأمن وحماية الوطن. يُذكر أن الشيخ الدكتور علي بن سعيد الغامدي لم يُعرف عنه إلا الانشغال بتدريس العلم الشرعي، وتأليف المؤلفات الفقهية، والسمع والطاعة والمحبة لولاة الأمر – حفظهم الله -، وخدمة الدين والوطن. وهو الآن في منزله يعاني مرضًا عضالاً، ألزمه الفراش تحت أجهزة الأكسجين، نسأل الله أن يشفيه ويعافيه، ويلبسه ثوب الصحة والعافية.