اعلان

برلماني تركي معارض يفي نذره ويحلق لحيته

Advertisement

Advertisement

جلس النائب عن حزب الشعب الجمهوري المعارض في تركيا أيتوغ أتيجي على الكرسي، وسلّم ذقنه للحلاق بعد أن رفعت الحكومة حالة الطوارئ في البلاد، المعلنة منذ الانقلاب الفاشل صيف 2016. النائب التركي المعارض بلحيته التي احتفظ بها لعامين، مضى إلى صالة الحلاقة في مبنى البرلمان التركي يرافقه نواب آخرون من حزبه، إضافة إلى مجموعة من الصحفيين.

وقال أتيجي للصحفيين بهذه المناسبة إنه عقد العزم منذ عامين على عدم حلق لحيته احتجاجا على فرض الحكومة حينها لحالة الطوارئ، مضيفا أن احتجاجه انتهى بعد رفع حالة الطوارئ، ولذلك قرر حلق لحيته. ووصف النائب التركي المعارض ما قام به، بأنه أطول فترة احتجاج في تاريخ البرلمان التركي.