سلمى البركاتي تكشف آخر التطورات في واقعة حرق سيارتها!

كشفت سلمى البركاتي الفتاة صاحبة السيارة التي تم حرقها من قبل عدد من الشباب بعد تطبيق قرار السماح للمرأة بقيادة المركبات أنها تلقت عددًا من الوساطات والمساعي للتنازل عن حقها في قضية حرق سيارتها، إلا أنها رفضت لبالغ الضرر المادي والنفسي الذي لحق بها.

وبينت البركاتي أنها استلمت السيارة الجديدة التي منحت لها من نائب رئيس المجلس البلدي إلا أنها إلى الآن لاتزال في “كراش المنزل” ولم تقدها بعد، بحسب “المدينة”.
وأشارت إلى أن الحريق الذي دمر سيارتها القديمة امتد لسيارة والدها إلا أنها ولله الحمد لم تتضرر وأشارت أنها إلى الآن لم تستلم التعويض بعد تقدير التلفيات رغم أنه تم الانتهاء من كافة التقديرات، إلا أن التعويض لم يصرف.