اعلان

طفل يشتق نفسه في المجمعة وشبهات حول مسؤولية الحوت الأزرق !

Advertisement

Advertisement

أقدم طفلاً لم يتجاوز عمره العاشرة في أحد المراكز التابعة لمحافظة المجمعة على شنق نفسه داخل منزله. وقالت المصادر: “وجد طفل في أحد أركان المنزل ملفوفاً حول عنقه سلك، وقد وافته المنية”، مؤكدة أن الأنباء الأولية تقول إنه كان يلعب لعبة “الحوت الأزرق” وفقاً لـ”تواصل”.

وباشر مركز شرطة الأرطاوية –بحسب المصادر– الحادثة التي لم يتم الإفصاح عن أي معلومات حولها حتى الآن لحين الانتهاء من التحقيقات. يشار إلى أن مناطق بالمملكة شهدت حوادث مماثلة؛ إذ أقدم أطفال على شنق أنفسهم بسبب ألعاب إلكترونية خطيرة من بينها اللعبة الأشهر عالمياً “الحوت الأزرق”.