قصة نجاة مثيرة.. امرأة عاشت 7 أيام عصيبة للبقاء على قيد الحياة بفضل مياه “راديتر” سيارتها

عاشت امرأة أمريكية طوال 7 أيام عصيبة للبقاء على قيد الحياة بعد اختفائها إثر تعرضها لحادث سقوط مركبتها في جرف ساحلي بكاليفورنيا عمقه 200 متر، بفضل مياه رادياتير سيارتها الجيب التي تحطمت. وكانت السلطات الأمريكية تبحث طوال 7 أيام عن امرأة تُدعى انجيلا هرنانديز (23 عاما) من ولاية أوريجون الأمريكية، بعد أن شوهدت هي وسيارتها آخر مرة على فيديو كاميرا مراقبة في محطة بنزين كارميل في السادس من يوليو على بعد نحو 50 ميلا شمالي الطريق الرئيسي الذي عُثر عليها فيه. وأوضح المتحدث الرسمي باسم قائد شرطة مقاطعة مونتيري، بحسب “رويترز”، أن اثنين من المتجولين عثرا على “هرنانديز” مساء الجمعة بعد أن شاهدا سيارتها الجيب مغمورة جزئيا في قاع جرف عمقه 200 متر في منطقة بيج سور، مشيرا إلى أن هذين الشخصين وجدا هرنانديز واعية وتتنفس ومصابة بجرح في كتفها.

من جهتهـا، قالت شرطة الطرق السريعة في ولاية كاليفورنيا في بيان إن رجال الإنقاذ تمكنوا من انتشالها من الجرف ونقلها بطائرة هليكوبتر إلى مستشفى قريب، مؤكدة أن حالتها مستقرة ولكن يبدو أنها أصيبت بارتجاج في المخ خلال التصادم. وأبانت الشرطة أن “هرنانديز” ظلت على قيد الحياة طوال الأيام السبعة الماضية بفضل شرب الماء من رادياتير سيارتها التي تحطمت في الحادث. من جانبها، كشفت الناجية “هرنانديز”، في أقوالها للمحققين، أنها انحرفت عن الطريق لتفادي إصابة حيوان في السادس من يوليو وسقطت في الجرف.