العصيمي: تصرف فتاة عكاظ فردي.. وإغلاق باب الحفلات الغنائية يعتبر محاسبة للمجتمع كله!

حذر الكاتب محمد العصيمي من اتخاذ واقعة الفتاة التي احتضنت المغني ماجد المهندس ذريعة لإغلاق باب الحفلات الغنائية، وأكد أن ذلك يعتبر محاسبة للمجتمع كله وليس للفتاة التي يجب أن تحاسب وحدها على ما فعلته.

وأضاف: لا شك أن الفتاة تصرفت تصرفًا خاطئًا، لكن من أعطى هؤلاء الناس الحق بأن يشهروا بها وبجنسيتها وأسرتها، فهم لا يعرفون حالها ومن أعطاهم الحق؟ طبعًا هم أعطوه لأنفسهم من باب أننا نأخذ الأمور على المحمل الشخصي، ونفسر كيفما نشاء، ونفتي كيفما نشاء.
وتابع هذا تصرف فردي، ولا يعاقب المجتمع بسببه، وكأنك تقول عاقبوا المجتمع كله بالقتل لو وقعت قضية قتل! وهذا غير صحيح. كل إنسان يحاسب على أخطائه، وهذه التصرفات تحدث في كل المجتمعات القريبة منا والبعيدة، بحسب “سبق”.
وزاد: كل إنسان يحاسب على تصرفه هو فقط، ولا يعمم.. فلا نطالب بإغلاق باب الفعالية أو المناسبة التي ارتُكب فيها هذا التصرف أو هذه الحماقة، وكأن القاعدة “أغلقوا هذا الباب وخلصونا من الحفلات والمناسبات!”.