اعلان

بالفيديو: اقتحام فندق ترامب في فانكوفر وإجلاء 1000 نزيل.. والسبب غامض

Advertisement

Advertisement

اقتحمت الشرطة في مدينة فانكوفر الكندية، اليوم السبت، فندقًا فخمًا يملكه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وأجلت نحو ألف نزيل وموظف، دون الإفصاح عن الأسباب.

وأظهرت صور، نشرتها صحيفة “ديلي ميل” البريطانية وتداولتها مواقع التواصل الاجتماعي، اقتحام الشرطة المدججة بالسلاح لفندق ترامب الواقع في المدينة الساحلية، غربي كندا.
وتم إجلاء الضيوف والموظفين، بينما وثّق الشهود وجود أكثر من 16 سيارة شرطة خارج الفندق.
وتفيد التقارير بإجلاء أكثر من 1000 ضيف من الفندق، دون سبب واضح.
وفي فيديو نُشر على الإنترنت، يمكن رؤية الناس وهم يتجمعون خارج الفندق بالقرب من سيارات الشرطة المسرعة.
وأشارت “سامانثا ماك” التي صورت الفيديو إلى أن الضيوف والموظفين أُخذوا إلى الخارج عبر الأبواب الأمامية والخلفية، وقالت: “بكت بعض الفتيات وهن يضعن وجوههن بين أيديهن”.
وكتبت على “تويتر”: “كنت أتمشى إلى البيت من صالة الألعاب الرياضية في شارع بوت، عندما سمعت الصراخ وشاهدت المئات من الناس بملابس سهرة وهم في حالة ذعر، وبعضهم يبكي والبعض الآخر يتحدثون في هواتفهم، في البداية، افترضت أن هناك شجارًا، لكني أدركت بسرعة أنها كانت عملية إخلاء”.
وأضافت: “تملكني الفضول واقتربت لأرى 16 سيارة شرطة أمام الفندق والبرج، بينما يخرج الضيوف من الأبواب الرئيسية للمبنى”.
وتابعت: “أخبرتني فتاة أن الضباط المسلحين ببنادق طويلة اقتحموا الحفل وأمروا الجميع بالمغادرة”.
ونشر مستخدم آخر على مواقع التواصل الاجتماعي: “هناك شيء غريب يحدث في برج ترامب في فانكوفر، فهناك العديد من سيارات الشرطة والناس يركضون على الرصيف”. وحتى الآن لم يجب الفندق أو شرطة فانكوفر على طلب الصحيفة التعليق.