شاهد .. وثيقة قديمة من هيئة كبار العلماء تحذر من تجاوزات الحوالي والعودة

وجه مفتي عام المملكة السابق، ورئيس هيئة كبار العلماء، الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز، “رحمه الله”، خطابا إلى صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز، وزير الداخلية “رحمه الله”، تحت بند “سري”، وذلك في عام 22/3/1414 يحذر من تجاوزات سفر الحوالي وسلمان العودة في ذلك الوقت. وقال في خطابه: “أشير إلى كتاب سموكم ، المتضمن توجيه خادم الحرمين الشريفين، حفظه الله، بعرض تجاوزات كل من سفر بن عبد الرحمن الحوالي، وسلمان بن فهد العودة، في بعض المحاضرات والدروس على مجلس هيئة كبار العلماء، في دورته الحادية والأربعين المنعقدة بالطائف”.

وأشار إلى أن مجلس هيئة كبار العلماء، ناقش الموضوع، واطلع على تسجيلات للمذكورين، مضيفا: “بعد الدراسة والمناقشة رأى المجلس بالإجماع “مواجهة المذكورين بالأخطاء التي عرضت على المجلس وغيرها من الأخطاء التي تقدمها الحكومة، بواسطة لجنة تشكلها الحكومة ويشترك فيها شخصان من أهل العلم”. وأضاف: “إن اعتذرا عن تلك التجاوزات والتزما بعدم العودة إليها فالحمد لله ويكفي، وإن لم يمتثلا منعا من المحاضرات والندوات والخطب والدروس العامة والتسجيلات حماية للمجتمع من أخطائهما هداهما الله وألهمها الرشد”.