اعلان

“قرار محتمل” من أردوغان بشأن الجيش التركي.. وهكذا دافع عن تعيين صهره وزيرا للمالية!

Advertisement

Advertisement

قال أردوغان، في تصريحات للصحفيين خلال عودته من أذربيجان اليوم الأربعاء، نقلتها وسائل إعلام محلية: “الجيش التركي قد يندرج تحت سلطة وزارة الدفاع، ولا يوجد أي مانع بهذا الخصوص”. وبوقت سابق، تم إخضاع قيادات القوات البرية والجوية والبحرية لوزارة الدفاع. وكشف أردوغان عن عن اتجاهه لتعيين نائب ثان له قائلا: “يمكنني أن أعين نائبا ثانيا لي”، وذلك بعد أن قام بتعيين بشار غولر نائبا أولا له.وبشأن تقلبات سعر الدولار في الأسواق قال أردوغان إن “تقلبات الدولار ستنحسر وإنه يعتقد أن أسعار الفائدة في تركيا ستهبط”.

ودافع أردوغان عن تعيين صهره وزيرا للمالية في التشكيلة الحكومية الجديدة قائلا: “لا أبالي بانتقادات وسائل الإعلام الغربية المتعلقة بعدم تعيين محمد شيمشك، ونحن لا نتصرف حسب الإعلام الغربي في الاقتصاد”. وتابع: “اخترت ألبيرق كوزير المالية والخزانة لأنه يتمتع بخبرة نظرية وعملية في الشؤون المالية”. وأدى الرئيس التركي اليمين الدستورية لتنتقل البلاد من النظام البرلماني إلى الرئاسي، الذي منح الرئيس صلاحيات واسعة ويلغي العديد من المناصب مثل رئيس الوزراء.