سيدة تخون زوجها مع عشيقها.. وهكذا تصرف والدها أمام زملائها بالشركة بعدما علم بالأمر!

أقدم مصري في العقد السادس من عمره، على قتل ابنته الثلاثينية، أمام زملائها بالشركة التي تعمل بها، بعد تسديد عدة طعنات في رقبتها ومناطق متفرقة من جسدها، لتسقط غارقة في الدماء وتفارق الحياة.

وبإجراء التحريات، تبين أن المجني عليها انفصلت رسميًا عن زوجها منذ أيام، بعد أن تم ضبطها في وضع مخلٍ مع عشيقها، إلى جانب سوء سلوكها خلال السنوات الماضية. وبعد ضبط الشرطة لوالدها أكد أن قتل ابنته جاء ردًا لشرفه بعد أن دأبت المجني عليها على تشويه صورته خلال الفترة الأخيرة، بحسب قوله.