شاهد: عناصر من حزب الله يعذبون امرأة ويشعلون النار في ابنتها بمخيم اليرموك في دمشق

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو مسرب، قالوا إنه لعناصر تابعين لميليشيات حزب الله اللبناني يعذبون عائلة تقطن في مخيم اليرموك الفلسطيني بدمشق، بطريقة وحشية داخل أحد المقرات العسكرية.

وتظهر في مقطع الفيديو الذي تم تداوله على نطاق واسع دون تحديد تاريخ تصويره، امرأة وفتاة يتعرضن للضرب المبرح، قبل أن يقوم المسلحون بحرق رأس السيدة.
وقال ناشرو الفيديو إن هذه العائلة كانت تحاول الخروج من المخيم باتجاه دمشق ، واعتقلت على أحد حواجز الحزب، ثم تم اقتيادها إلى أحد المقار العسكرية، ولايزال مصيرها إلى الآن مجهولًا.