انتشال أول طفلين من الفريق التايلاندي العالق في أحد الكهوف

نجحت فرق الإنقاذ في إخراج طفلين من أصل 12 كانوا مع مدربهم عالقين منذ 15 يوماً داخل كهف عميق في تايلاند.

وانطلقت عملية إنقاذ الأطفال التايلانديين العالقين في كهف منذ أكثر من أسبوعين. ويسابق فريق الغواصين المتخصصين الزمن مع توقع سقوط أمطار غزيرة في الأيام المقبلة.
وكشف تقرير عن ثلاث مراحل أو أماكن تمرّ خلالها عملية الإنقاذ، وهي:

* نقطة البداية

سيغوص كل صبي ممسكاً بحبل وبصحبته اثنان من الغواصين، ويحمل كل غواص أنبوب أكسجين، يخرج من الأنبوب خرطوم تنفس للصبي؛ ولكن الصبي لن يحمل أنبوباً، ويستمر الغوص حتى نقطة الاختناق.

* نقطة الاختناق

نقطة الاختناق هي أكبر تَحَدّ في عملية إنقاذ فتية الكهف، وهي منحنى حادّ وضيق جداً داخل المياه صعوداً وهبوطاً، وعند هذه النقطة سيغوص كل صبي في قناة صاعدة ومظلمة داخل الماء، يبلغ اتساعها حوالى 40سم عند إحدى النقاط، وسيتحتم على كل صبي المرور فيها بمفرده، مع حبل يصل مدخل القناة والمخرج منها.
في أعلى المنحنى ينحسر الماء؛ حيث يقف غواص ينتظر الصبي على صخرة؛ ليعاود الصبي بعدها الغوص هبوطاً في ماء موحل؛ ولكن بمصاحبة اثنين من الغواصين، نحو نقطة الخروج.

* نقطة الخروج

يستمر الصبية في الغوص مع الغواصين المنقذين لمسافة 2.5 كيلومتر، حتى يصلوا إلى قاعدة الإمدادات؛ حيث يتم تجهيزهم للخروج.