مصرع بطل كمال الأجسام السوداني جيقي بعدة طلقات نارية في الدوحة.. وتكتم أجهزة الأمن القطرية يثير الشكوك!

قُتل بطل كمال الأجسام، السوداني محمد عبد اللطيف جيقي، رميًا بالرصاص قرب نادي السد بالدوحة القطرية، فيما لا يعرف عن البطل السوداني الحاصل على عدة بطولات وميداليات في كمال الأجسام أي نشاط سياسي.

وتتكتم أجهزة الأمن القطرية على ظروف مقتله الغامض أثار جملة من الشكوك والهواجس وسط أسرته، التي لم تتلق حتى اللحظة أي معلومات عن ظروف مقتله ومصير الجناة.
ومن جانبها، حاولت أجهزة الأمن القطرية طوال ليل أمس السبت، تسريب معلومات على منصات التواصل الاجتماعي بأن المغدور راح ضحية حادثة سير، إلا أن معارف القتيل أكدوا أنه لقي مصرعه بعدة رصاصات في نادي السد عقب مشاهدته مباراة إنجلترا والسويد.
ومن الجدير بالذكر، أن السلطات القطرية نشطت في السنوات الأخيرة على تجنيس عدد من الرياضيين السودانيين في أنشطة كرة القدم والسلة والفروسية، وحققوا عدة بطولات باسم دولتهم الجديدة.