الخادمة الإثيوبية طعنت الطفلة “نوال” في البطن والوجه والرقبة والعين

كشفت التقارير الطبية أن الخادمة الإثيوبية سددت عدة طعنات في جسد الطفلة “نوال” حتى أردتها قتيلة بحي لبن بالرياض، حيث تلقت الطفلة الطعنات في البطن والوجه والرقبة والعين وتحت العين.

وباشرت شرطة الرياض الثلاثاء الماضي حادث مقتل طفلة طعنًا وإصابة شقيقها بجروح بالغة، إثر اعتداء الخادمة عليهما في منزلهما الكائن بحي ضاحية لبن، حيث أقرت الخادمة بالجريمة وجرى إيقافها وإشعار فرع النيابة العامة. وقال ناصر القرني عم الطفلة -بحسب “عكاظ”- إن نوال تدرس في الصف الخامس الابتدائي، وكانت متفوقة وشغوفة بالرسم وبكل جديد في تطبيقات الهواتف الذكية، ومحبوبة وسط عائلتها وصديقاتها، ومتميزة بلطفها ومرحها.