أمريكا تعزي أسر المبتعثين السعوديين وتشيد بشجاعتهما بعد إنقاذهما طفلين من الغرق

أعربت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الخميس، عن خالص تعازيها لأسر وأصدقاء الطالبين السعوديين ذيب اليامي وجاسر الراكة بعد وفاتهما في ولاية مساتشوستس.

وقالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الأمريكية هيذر نيوريت في بيان صحفي صدر اليوم: “إن غرق الشابين اللذين حاولا بشجاعة إنقاذهما لطفلين من الغرق يعد نموذجًا للطلاب من خارج الولايات المتحدة وممن يثرون المجتمعات في جميع أنحاء الولايات المتحدة”. وأضافت: لقد كان ذيب وجاسر من بين الطلاب السعوديين الدارسين في الولايات المتحدة وقد عكسا فهمًا دوليًا أكبر ووجهات نظر متنوعة في الحرم الجامعي والمجتمعات الأمريكية، وفي بلادهم”.