مصادر تكشف تفاصيل استجواب 5 من المشتبه بهم في واقعة إحراق سيارة مواطنة بالجموم!

استجوبت الجهات الأمنية بمحافظة الجموم أمس خمسة من الشباب الذين تتهمهم السيدة سلمى البركاتي بإحراق سيارتها بقرية الصمد بمحافظة الجموم بسبب قيادتها السيارة بعد السماح للنساء بقيادة السيارة.

وبينت المصادر أن من تم استجوابهم أنكروا قيامهم بحرق السيارة ولاعلم لهم بذلك وليس بينهم وبين المذكورة أي علاقة وليس لديهم أي اعتراض على قيادة النساء السيارات، وفقًا لـ”المدينة”.
وأكدت المصادر أن الجهات الأمنية في انتظار تقرير فني المختبر الجنائي الذي قام برفع البصمات من الموقع تمهيدا لتحليلها ومعرفة أسباب الحريق والمواد المستخدمة في إحراق المركبة وبصمات من قاموا بعملية الحرق إن كان هناك حادث جنائي وعملية إحراق متعمدة.
وكان فني المختبر من الأدلة الجنائية قد قام بمعاينة موقع السيارة المحترقة ورفع البصمات وأخذ عينات من أجزاء السيارة المحترقة تمهيداً لإعداد تقرير شامل يوضح كافة ملابسات الحرق وأسبابه لتتمكن الجهات الأمنية في ضوء التقرير من توجيه أصابع الاتهام لمن تتطابق بصماتهم مع البصمات التي تم أخذها من موقع الحريق.
من جانبه أكد عمدة قرية أبوشعيب وديع البركاتي استنكاره للحادث إن كان الحريق جنائيا مؤكدا أن مثل هذه الجرائم مستغربة ولا تليق بأبناء المملكة الذين تربوا على احترام الأنظمة وعدم التعرض أوالإساءة للآخرين مشيرًا إلى أن موضوع السماح للنساء بقيادة السيارة أمر أصبح واقعا بعد إقراره من ولي الأمر وعلى الجميع احترام هذا الأمر وعدم تعريض أنفسهم للمساءلة، فولي الأمر هو الأدرى بمصلحة الوطن والمواطن مؤكدا أن هذه الحادثة وإن ثبتت فهي دخيلة على المجتمع السعودي.