اعلان

إسدال الستار عن جريمة الرياض.. والد الطفلين يسرد تفاصيل جديدة

Advertisement

Advertisement

ينسدل الستار رويدًا عن تفاصيل الجريمة البشعة التي هزت أرجاء ”الرياض”، وذلك بعدما أقدمت خادمة إثيوبية على قتل ” طفلة ” وطعن شقيقها؛ بعد تعرضه لإصابات بالغة أدت لنقلة إلى العناية المركزة.

ويسلط والد الطفلين سعد آل نمشة القرني، الضوء على حالة ابنه، قائلاً: ” بقيت في المستشفى حتى فجر يوم الثلاثاء؛ لمتابعة حالة ابني ” علي ” ؛ لأنه وصل إلى المستشفى في حالة صعبة ” واستطرد بنبرة حزينة: ” أحشاؤه خارج جسمه ” .
وتابع ” القرني ” حديثه عن حالة ابنه: ” الطعنات كانت نافذة، إلا أن الطبيب تمكن من انقاذه، على الرغم من أن بعض ضربات السكين اخترقت الكبد والطحال والرئة، وأخرى أصابت الحلق”.
وعن تفاصيل الطعنات التي تلقاها ” علي ” أضاف ” القرني ” : ” حين بدأت المجرمة بنوال رآها علي، فحاول الهروب والدخول إلى دورة المياه، بعد تلقي العديد من الطعنات، ثم اتصل بوالدته وأبلغها بما حدث، حينها وصلت الشرطة وهو ما بين الغيبوبة والصحو ”.
أما عن حال طفلته ” نوال ” فكشف الوالد، أن التحقيقات لا تزال جارية حول ملابسات القضية، وسط حالة استنفار لمعرفة أسباب الجريمة، قائلاً: ” لا نعرف إن طعنت أم نحرت؟ لكننا أبلغنا بإمكانية استلام الجثمان بعد انتهاء التحقيقات ” .