شرطة الرياض تصدر بياناً حول قيام خادمة إثيوبية بقتل طفلة وإصابة شقيقها‎

أصدرت شرطة منطقة الرياض بياناً حول قيام خادمة إفريقية بقتل طفلة وإصابة شقيقها بعدة طعنات بأحد أحياء غرب العاصمة.

وقال المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة الرياض إن الجهات الأمنية تلقت بلاغاً في الساعة العاشرة ونصف صباح أمس الثلاثاء من مواطنه يفيد بقيام عاملتها المنزلية (أثيوبية الجنسية/ في العقد الثالث من العمر) بالاعتداء على كلٍ من ابنها البالغ من العمر (14عاماً) وشقيقته (12عاماً) داخل منزلها الواقع بحي لبن غرب العاصمة الرياض وطعنهما عدة طعنات بسكين في أنحاء متفرقة من جسديهما.
وأضاف أنه بعد الانتقال للمنزل والمعاينة، اتضح وفاة الطفلة متأثرة بجراحها وتعرض شقيقها لطعنتين في البطن والصدر نقل على أثرها للمستشفى وحالته الصحية حرجة.
وأكد أنه تم القبض على العاملة المنزلية وتحريز أداة الجريمة (سكين)، واعترفت الخادمة بارتكابها الجريمة، وجرى إيقافها وإشعار فرع النيابة العامة بالمنطقة لإكمال اللازم حسب الاختصاص.

2 تعليقات
  1. أبو يونس يقول

    و الله إن القلب يتقطع عند قراءة او سماع هكذا جرائم. إحفظوا أبنائكم و بناتكم من هالمجرمين الذين ليس لديهم رحمة.
    كنا عائلات 7،10،11 و 15 طفل بدون خادمة. لماذا الأن خلي الأم أو الأب مع عيالهم و الخدامة ما لها عوزة.
    و يا زمن الخادمات!!!!!!!

  2. Dr. Ismail Janabi يقول

    بكره تتصل سفارتها بالخارجية السعودية وتحصل تحركات دبلوماسية متنوعة ثم يطلق سراح القاتلة.
    السبب. لان الاجراءات القضائية بطيئة جدا. ولهذا تبرد القضية وياتي التقرير الطبي ليقول بان الخادمة مريضة نفسيا !!
    اذا كانت فعلا مريضة نفسيا فلماذا لم يتم فحصها قبل مجيئها ويكون عندها شهادة باهلية صحية ؟؟ او يتم فحصها بعد حضورها للمملكة وتزود بشهادة صحية او يتم ارجاعها لبلدها ؟؟
    الخادمة اعترفت بالجريمة النكراء وقتلت مواطنة سعودية وهمت بقتل شقيقها. فلا يحتاج الامر اكثر من اسبوعين للمحاكمة واعدامها لتكون عبرة لغيرها.
    القانون للعدالة والردع.

التعليقات مغلقة.