بالصور: الرئيس الفرنسي يدق على طبلة وسط دخان الماريغوانا داخل مرقص في نيجيريا!

زار الرئيس الفرنسي ليل الثلاثاء ملهى ليليا أسسه الموسيقي النيجيري “فيلا كوتي” ويشتهر بأنه مرتع للملذات تتمايل فيه راقصات بملابس مثيرة على أنغام موسيقى صاخبة وسط دخان الماريجوانا.

ووصل إيمانويل ماكرون إلى الملهى الشهير في مدينة لاجوس بعد ساعات من إجراء محادثات مع الرئيس محمد بخاري في العاصمة أبوجا أعقبها مؤتمر صحفي مشترك في مستهل زيارة مدتها يومان.
وخلال المؤتمر الصحفي أكد ماكرون التزامه بالمساعدة في التصدي للمتشددين الإسلاميين في شمال شرق نيجيريا، قبل أن يشرع في رحلة جوية مدتها ساعة للانتقال إلى لاجوس لزيارة ملهى (نيو أفريكا شراين).
وأشاع وجود الرئيس الفرنسي في المكان أجواء مختلفة عن المعتاد في المكان الشهير.. فاختفى مثلا دخان الماريجوانا وخلت المساحة الواقعة خارج الملهى من التجمع الشبابي المعتاد في ظل الوجود الأمني المكثف.
وحين سئل عن زياراته السابقة للملهى الشهير قال ”ليس بوسعي أن أبوح لكم بكل ما حدث عندما كنت آتي إلى ملهى شراين، لأن ما يحدث داخل شراين يظل داخل شراين“، وتعني الكلمة بالإنجليزية المزار المقدس أو الضريح.

تعليق 1
  1. Dr. Ismail Janabi يقول

    لو فعلها مسؤول عربي كان نشروه على الحبال النارية !! أغلب شعوبنا متخلفة وجاهلة اكثر من الجاهلية الاولى. وناقصة اخلاق وتربية.
    هذا هو سبب تخلفنا واضاعتنا للامبراطورية الاسلامية لاننا نلهث خلف أي عمل للمسؤولين وننسى اننا نفعل الاتعس والادنى ولكن فعلنا لا يظهر للسطح لاننا من عامة الشعب ولكن المسؤول بارز ولهذا تسلط عليه الاضواء.
    دائما ننسى ان المسؤال هو بشر مثلنا و واحد من ابناء هذا الوطن ولا يجوز الطعن به بل من الواجب احترامه وتقديره ومعرفة ان له حياته الخاصة كما لنا.

التعليقات مغلقة.