بالفيديو: لاعبو منتخب رياضي يفترشون الأرض وينامون في الشارع بتونس.. والسبب غريب!

أفترش لاعبو منتخب رياضي بزيمبابوي، الأرض للنوم في أحد شوارع مدينة “باجة” التونسية، لأن الفندق المخصص لإقامتهم “غرفه مقززة، ويخلو من مسبح ووسائل ترفيه” لذلك رفضوا البقاء فيه وفضلوا النوم في الشارع.

ونشر أحد اللاعبين صور التقطها لغرفة بالفندق، على حسابه بموقع للتواصل، كدليل على ما قال، وفيها يظهر الحمام بحال سيء وغرف مزرية.
ووفقا لـ”العربية” قال كابتن المنتخب Denford Mutamangira لمحطة راديو Capitalk FM الزيمبابوية، وتبعه وزير الرياضة الزيمبابوي، كازيمبي كازيمبي: إن المنتخب “سبق وحصل على تأكيد بأن أعضاءه سيحصلون على تأشيرات الدخول لدى وصولهم” إلا أنهم انتظروا 6 ساعات في المطار لتأمين ما لم يكن بحوزتهم واستعانوا عليه بسفير بلادهم، وهو مبلغ 700 دولار للحصول على التأشيرات، لذلك نام معظمهم ساعتين فقط الاثنين، وهم الذين ظنوا أن النوم بالفندق فيما بعد سيريحهم من عناء السفر والانتظار في قاعة الواصلين، لكنه كان أسوأ عليهم من المطار بحسب روايتهم.
وأوضحوا أن إدارة الفندق الذي تناولوا فيه العشاء، رفض السماح للاعبين أن يناموا على الأرائك، فاحتجوا وغادروه غاضبين إلى شارع مجاور لأحد الجسور للنوم هناك برغم ضرورة الاستعداد لخوض مباراة بالرغبي موعودة في “باجة” السبت المقبل مع المنتخب التونسي، وهي مباراة في الجولة الأخيرة من مسابقة Rugby Africa Gold Cup التي تضم 6 دول ويحتل منتخب زيمبابوي المركز الرابع فيها، بينما التونسي بالمركز الأخير، ويتأهل الفائز فيها تلقائيا إلى نهائيات كأس العالم في 2019 باليابان.