مصادر تكشف معلومات جديدة عن موظف بلدية رفحاء الذي قُتل بعدة أعيرة نارية!

كشفت مصادر أن المراقب الصحي في بلدية رفحاء باقر إسماعيل، الذي قُتل بعد تعرضه لإطلاق نار في مواقف البلدية التي يعمل بها قبل يومين، سبق أن تعرض قبل 7 سنوات لإطلاق نار، أمام منزله، إلا أنه نجا ولم يصب بأذى، فيما راح ضحية الطلقات مقيم مصري.

وبينت المصادر أن القتيل تعرض في المرة الثانية لأكثر من 12 رصاصة خلال مباغتته في الثانية والنصف ظهرًا أمام مواقف عمله في البلدية، إلا أنه لم يتم الجزم بدوافع الجريمة، سواء كانت جريمة جنائية تتعلق بعمله، أو أي عمل آخر، وفقًا لـ”عكاظ”.
وكان الطب الشرعي قد وصل أمس من عرعر، وعاين جثة المغدور في ثلاجة الموتى بمستشفى رفحاء المركزي، تمهيدًا لرفع التقرير الشرعي والبصمات، كما وصل عدد من أقارب الضحية.