بالصور: Sergio Ramos القائد الذي هزمه مونديال 2018

أعرب Sergio Ramos، قائد منتخب إسبانيا، لكرة القدم عن صدمته الشديدة بعد نهاية مباراة روسيا، وتوديع الماتادور لمنافسات كأس العالم 2018 من دور الـ16. واعتادت جماهير ريال مدريد ومنتخب إسبانيا لكرة القدم على ظهور Sergio Ramos بمظهر القائد القوي، الذي يتميز بالروح القتالية العالية والخشونة التي قد تصل إلى العنف في التعامل مع المنافسين. وعلى غير المتوقع، انهمر Sergio Ramos في البكاء بعد مباراة منتخب إسبانيا لكرة القدم أمام نظيره الروسي، لتُعبر الجماهير الأجنبية والعربية عن تفاجئها الشديد من رد فعل قائد الماتادور وريال مدريد.

ولم يستطع Sergio Ramos الحديث كثيرًا بعد مباراة منتخب إسبانيا لكرة القدم أمام نظيره الروسي، حيث بكى بشدة وبدت عليه علامات الحزن، مؤكدًا أن اللاعبين فعلوا كل شيء ممكن، ووصف الأمر بالصعب والمؤلم. وبالرغم من خروج منتخب إسبانيا لكرة القدم من منافسات دور الـ16 بنهائيات كأس العالم 2018، إلا أن Sergio Ramos أكد أنه لن يعتزل اللعب الدولي في الوقت الحالي، وشدد على أن هذه اللحظة ستكون شديدة الحزن عليه. ووجه Sergio Ramos رسالة مؤثرة إلى الجماهير، وأكد أن منتخب إسبانيا لكرة القدم كان يستطيع تقديم الأفضل في نهائيات كأس العالم 2018، ولكنه لا يشعر بالخجل وفخور بأنه قائد لهذا المنتخب الضخم. وحرص Sergio Ramos على توجيه رسالة إلى أندريس إنيستا الذي أعلن الاعتزال الدولي بعد مباراة منتخب إسبانيا لكرة القدم أمام روسيا، وشدد على أنه كان يتمنى وداعه بذكرى أجمل من الخروج المونديالي.