بلجيكا: تورط دبلوماسي إيراني كبير في الهجوم الإرهابي بفرنسا

احتجزت النيابة البلجيكية اليوم شخصين للاشتباه بتخطيطهما لاستهداف أعضاء من منظمة “المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية” المعارض، الذي يتخذ من باريس مقرًّا له، عبر تنفيذ “هجوم إرهابي” في فرنسا يوم 30 يونيو. وأوضحت النيابة أن الموقوفين هما: رجل يبلغ من 38 عامًا، وامرأة تبلغ من العمر 33 عامًا، وهما مواطنان بلجيكيان من أصول إيرانية.

وفي سياق متصل: ذكرت النيابة البلجيكية أن السلطات الألمانية احتجزت مواطنًا إيرانيًّا أجرى اتصالات مع أحد الموقوفين في بلجيكا، مبينة أنه دبلوماسي ويعمل في سفارة إيران لدى العاصمة النمساوية فيينا ومن مواليد 1971. أضافت: وفقًا لما ذكرته وسائل إعلام فإن متهمين آخرين احتجزوا في أراضي فرنسا من قبل السلطات المحلية في إطار التحريات في القضية ذاتها.