اقتصادي للمستهلك: بهذه الطريقة ستعود أسعار الألبان لسابق عهدها

نصح الخبير الاقتصادي أحمد الشهري، المستهلكين بخفض استهلاكهم من منتجات الألبان بمعدل النصف ولمدة أربعة أشهر فقط، موضحا بأن ذلك سيتسبب بضغط على المنتجين لعودة الأسعار إلى سابق عهدها، جاء ذلك بعد القرار الذي اتخذته بعض الشركات برفع الأسعار متحججة بارتفاع تكاليف الإنتاج.

وقال “الشهري” في عدة تغريدات نشرها من خلال صفحته على “تويتر “: من حق الشركات أن تسعر ومن حق المستهلكين قبول الأسعار أو رفضها، وواصل: نصيحتي خفضوا من استهلاك منتجات الألبان بمعدل النصف ولمدة ٤ أشهر وسوف تعيد الشركات التسعير وفق قدرة المستهلكين.
وتابع: ‏الشركات الصغيرة تسعر على تسعير الشركات الكبيرة ولا تشتري إلا ما تحتاجه فعلا، وابحث عن البديل وتخلص من أي سلعة غير ضرورية.
وكان مغردون قد دشنوا وسما على “تويتر” طالبو من خلاله بمقاطعة الشركات التي تتجه إلى رفع أسعار منتجاتها والبحث عن البديل الأقل سعرا موضحين بأن الشركات تريد من ذلك تكفل المستهلك بقيمة تكاليف الإنتاج من جيبه.
إلى هذا تشير تقارير إلى أن استهلاك السعوديين من الحليب ارتفع ليصل سنويا نحو 892 مليون لتر من منتجات الألبان السائلة كاللبن والحليب الأبيض والحليب بالنكهات المختلفة والحليب المتبخر والحليب المكثف المحلى، وبينت أن معدل استهلاك الفرد من منتجات الألبان السائلة في السعودية ارتفع من 32 لترا عام 2000 إلى نحو 36 لترا في العام 1430.