ترمب: سنعاقب الشركات الأوروبية إذا تعاملت مع إيران

قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب، اليوم الأحد، إن الولايات المتحدة ستعاقب الشركات الأوروبية إذا تعاملت مع إيران. وردا على سؤال في برنامج “صنداي مورنينغ فيوتشرز ويذ ماريا بارتيرومو” الذي تبثه قناة فوكس نيوز، عما إذا كان سيفرض عقوبات على الشركات الأوروبية إذا تعاملت مع إيران. أجاب ترمب “نعم، بالطبع. ذلك ما نفعله قطعا”.

وكان رودي جولياني، المستشار القانوني للرئيس الأميركي قد هاجم أمس الدول الأوروبية التي ما زالت تحتفظ بعلاقات تجارية واقتصادية مع النظام الإيراني، قائلا إن “تلك البلدان التي لا تزال تدعم إيران وتتعاون معها اقتصاديا تدفع نقودا لنظام يحرم النساء والأطفال من حقوقهم ويقتل الناس، لأنهم يملكون عقيدة أو خلفية دينية مختلفة”. وتساءل جولياني كيف يقول الأوروبيون بأنهم يحاربون الإرهاب لكن يمنحون المال لنظام يدعم الإرهاب؟.