هاشتاق فاتورة الكهرباء يتصدر قائمة الأكثر تداولا بـ تويتر على مستوى المملكة!

تزامنا مع إصدار الفواتير، وصل هاشتاق «فاتورة الكهرباء» للترند على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» ، واستعرض خلاله المغردون رأيهم بعد الاطلاع على قيمة الفاتورة.

وأعرب المغردون عن استيائهم من ارتفاع قيمة الفاتورة ، متسائلين عن السبب وراء ذلك .
وقال عايض الظفيري: ” تحتاج فعلاً إلى إعادة تقييم ، الحاجة للكهرباء وأجهزة التكييف في أجواء الخليج أصبحت ضرورة وليس ترف، وما هو ضرورة لا غنى عنه ، لا أريد أن اتكلم عن الأرقام لأنها مرتفعة بالفعل وأعرف أحوال الناس حولي ، الفاتورة للبعض ممن أعرف يعجز حتى عن سدادها” .
فيما قال خالد مساعد الظهراني : ” نار بزيادات تقصم ظهر الراتب الذي أصبح أسرع تبخرا من الماء !” . وأضاف موسى الفرحان : “حتى الضب ما تحمل حرارة الجو ، ويجيك واحد يقولك وفر في المكيف ولا تشغله 24 ساعه !! الضب يمكن يجاوبك ! ” . وأوضح محمد العميري : ” 900 ريال والبيت فاضي أسبوعين حسبنا الله ونعم الوكيل ” .
وقال عبدالغني الشريف : ” أرقام فلكية والصيف لم يبدأ حتي الآن … أتمني من المسؤولين التدخل لأن هناك عائلات لا تستطيع التسديد وأرقام الفواتير مفاجاءة وغير مقبولة” .
واتفق معه عبدالرحمن الفريح قائلاً : ” نفس صرف الشهر الماضي والبعض أقل الفاتورة ليست ضعف بل أكثر من الضعف عن الشهر الماضي واضح أنه يوجد خلل كبير نرجو من المسؤولين في الكهرباء مراعاة ظروف الناس المحتاجه وإيجاد حل لهذا الإرتفاع الضخم ..” .
وأضاف عبدالله السبيعي : “فاتورة الكهرباء المفترض يكون لها تطبيق سهل مثل تطبيقات شركات الإتصالات كل مستخدم يعرف كم صرف في الشهر واليوم بالضبط .. لازم الوضوح والشفافية والسهولة” .
وأوضح محمد البكيري: ” شهر مارس فاتورتي بعد التعرفة الجديدة وصلت451 ريال ، قلنا : ماشي ، وفي شهر أبريل وصلت 600 ريال ، قلنا: كمان ماشي ، وفي شهر مايو 743 ريال ، قلنا: اللهم طولك ياروح ، أما فاتورة شهر يونيو فوصلت 790 ريال ، فقلنا: حسبنا الله ونعم الوكيل” .