جريمة مروعة في عسير.. سكب البنزين على أبيه النائم وأشعله

بعد أن أقدم الشاب السعودي عبدالله بن مبارك بن مناحي البوعروق البيشي على سكب البنزين على والده وإشعاله، في جريمة مروعة هزت منطقة بيشة، في عسير، نفذ الاثنين الحكم بالقتل على الجاني.

وأصدرت وزارة الداخلية السعودية الاثنين بياناً حول تنفيذ حكم القتل بحد الغيلة، موضحة تفاصيل الجريمة وإجراءات التحقيق والمحاكمة التي شهدتها قضية القتل تلك.
وأوضحت الوزارة في بيانها، أن المدعو عبدالله بن مبارك بن مناحي البوعروق البيشي – سعودي الجنسية – أقدم على قتل والده، بسكب مادة البنزين في منزل والده وهو نائم وإشعال النار فيه مما أدى لوفاته حرقاً.
وأضافت أن سلطات الأمن تمكنت من القبض على الجاني المذكور، وقد أسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بارتكاب جريمته وبإحالته إلى المحكمة العامة، وصدر بحقه صك يقضي بثبوت ما نسب إليه والحكم عليه بالقتل حد الغيلة.
إلى ذلك، أشارت إلى أن محكمة الاستئناف أيدت الحكم لاحقاً، كذلك المحكمة العليا، وصدر أمر ملكي بإنفاذ ما تقرر شرعاً وأيد من مرجعه بحق الجاني المذكور.
ولفتت إلى أنه تم تنفيذ حكم القتل حداً بالجاني الإثنين 11 /10 / 1439هـ بمحافظة بيشة بمنطقة عسير.
كما أوضحت وزارة الداخلية أنها إذ تُعلن عن ذلك للعموم، لتؤكد حرص الحكومة على استتباب الأمن وتحقيق العدل وتنفيذ أحكام الله في كل من يتعدى على الآمنين ويسفك دماءهم، وتحذر في الوقت ذاته كل من تسول له نفسه الإقدام على مثل ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره.