تعليق عنصري لقنوات بي إن القطرية تجاه لاعب نيجيريا في مباراتها مع ايسلندا يفجر موجة من الغضب

أثارت قنوات “بي إن” القطرية، موجة غضب كبيرة، بين الأوساط الشعبية في نيجيريا، بسبب تعليق عنصري من جانب أحد المعلقين.

وفجّر المعلق في القناة الرياضية، غريغوي بيرزلي، الغضب، حينما استخدم مصطلح “بانانيا” في حديثه عن أحد اللاعبين النيجيريين في مباراة أيسلندا. ويدعى “نديدي”.
ووصف “بيرزلي”، لاعب الوسط النيجيري، بطريقة عنصرية قائلا فليعطه أحد بانانيا، وهو مشروب يعود تاريخه إلى عام 1914 ويتربط بالاحتلال الفرنسي لدول وسط القارة السمراء، حيث كانت السلطات الفرنسية تمنح الجنود الأفارقة الذين شاركوا في الحرب العالمية الأولى وعددهم يقارب 200 ألف جندي مشروب “بانانيا”.
وهاجم المغردون في موقع التواصل “تويتر”،التعليق العنصري، وكتب أحد النشطاء: “لأن نديدي يحتاج إلى بعض الطاقة، يأتي المعلق ويقول يجب عليه أن يشرب بانانيا”، ثم وضع وسم مونديال 1938، الذي كان خاصا بالأوروبيين واللاتينيين، ولم يكن فيه أي منتخب أفريقي ملمحا بأن العنصرية لا تزال متأصلة.
واستنكر مغرد نيجيري مهاجمة قناة “بي إن” لبعض المنتخبات بشكل قبيح قائلًا: لماذا تهاجم “بي إن” بعض المنتخبات بشكل قبيح وغير مبرر، بينما لا تفعل المثل مع منتخبات أخرى؟.
وقدمت القناة القطرية اعتذارًا عن الوصف الذي أطلقه المعلق الفرنسي بيرزلي، قالت فيه: نأسف للوصف الذي صدر من أحد المعلقين تجاه لاعب نيجيريا، ونتمنى أن لا يكون قد سبب إزعاجاً لأحد.

نديدي لاعب منتخب نيجيريا ونادي ليستر الإنجليزي مشروب بانانيا الذي قصده معلق بي إن