دحضاً للافتراءات .. “المالكي”: لا ضحايا منذ انطلاق عمليات “الحديدة”.. والتحرير عاجل -فيديو

فنَّد المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن العقيد الطيار الركن تركي المالكي، مزاعم منظمات حقوقية ووسائل إعلام بسقوط ضحايا في معركة الحديدة، مؤكداً أن قوات الشرعية و”التحالف” تراعي جانب الحفاظ على سلامة المدنيين. وعبّر متحدث “التحالف” عن تفاؤله بتحرير الحديدة في القريب العاجل، بإذن الله، وذلك بناءً على خطة عملياتية محكمة تمّ وضعها من الجيش اليمني الوطني، بمساندة من قيادة القوات المشتركة للتحالف. وقال “المالكي”؛ لقناة الغد الفضائية بعد مشاركته في مؤتمر صحفي ببروكسل أمس: “ما تمّ تحقيقه منذ انطلاق العملية الأربعاء الماضي حتى الآن، لا يوجد ولله الحمد، ضحايا بحسب ما تمّت إثارته من بعض المنظمات ووسائل الإعلام”، وأكّد “لا يوجد أي ضحايا”.

وأشار إلى أن العملية تسير بتناغم وخطى بطيئة ومدروسة للمراعاة والحفاظ على حياة المدنيين، ولوجود الكثير من الألغام التي زرعتها الميليشيات الحوثية الإرهابية، مؤكداً أنه بتحرير ميناء الحديدة سيتم وقف الدعم والإمداد المالي وقطع الشريان الذي يمد الميليشيات الحوثية بالأسلحة من إيران. وتابع: “الميناء يعد النقطة الأساسية لوصول الصواريخ الباليستية وطائرات دون طيار “يو إيه في” وغيرها من الأسلحة التي يتم تهريبها من النظام الإيراني إلى الميليشيات، وتسبّبت في إطالة أمد المعركة وأضرّت بالشعب اليمني”. ونوّه “المالكي”؛ بنجاح المنظومة الدفاعية المتكاملة في السعودية واليمن في اعتراض الصواريخ الباليستية التي تطلقها الميليشيات، لافتاً في هذا الصدد إلى أنه، ولله الحمد، لم تحقق تلك الصواريخ الحوثية (152 صاروخاً تقريباً) أهدافها بإذن الله، رغم تعمد الميليشيات الإرهابية إطلاقها على الأعيان المدنية بما يخالف القانون الدولي والإنساني.