مارادونا يبكي بعد مباراة الأرجنتين وكرواتيا

دخل أسطورة كرة القدم الأرجنتينية، دييغو أرماندو مارادونا في نوبة بكاء شديدة بعد مباراة الأرجنتين وكرواتيا في الجولة الثانية من دور المجموعات بنهائيات كأس العالم 2018، والتي انتهت بهزيمة التانغو بثلاثية دون رد. ولم يستطع الأسطورة مارادونا تمالك أعصابه بعد مباراة الأرجنتين وكرواتيا في ثاني جولات المونديال الروسي، بسبب هزيمة التانغو بنتيجة ثقيلة، واهتزاز شباكه بثلاثة أهداف في الشوط الثاني من المواجهة.

وبدأ التانغو مبارياته في نهائيات كأس العالم 2018 بمواجهة آيسلندا ولكنه تعادل إيجابيًا، وأضاع ليونيل ميسي ركلة جزاء، قبل أن تصدم نتيجة مباراة الأرجنتين وكرواتيا عشاقه، ليتعقد موقفه ويقترب من توديع المونديال من دور المجموعات. وكان أسطورة كرة القدم الأرجنتينية مارادونا قد حرص على دعم ليونيل ميسي من المدرجات في مباراة الأرجنتين وكرواتيا التي أُقيمت على ملعب “نيجني نوفجورود”، ورفع قميصه قبل انطلاق المواجهة، وتفاعل بشدة مع هجمات التانغو. ويتواجد الأسطورة مارادونا خلف التانغو في مباريات كأس العالم 2018، حيث حرص على حضور مباراة آيسلندا التي انتهت بالتعادل الإيجابي بنتيجة 1/1، والتي شهدت إهدار ميسي لركلة جزاء، ما دفعه لدعمه في مباراة الأرجنتين ضد كرواتيا اليوم.