الرئيسيةاخبارمحلياتبعد تفاقم أزمة الإثيوبيين في الجنوب..مواطنون يداهمون ويقبضوا على بعضهم في عسير
محليات

بعد تفاقم أزمة الإثيوبيين في الجنوب..مواطنون يداهمون ويقبضوا على بعضهم في عسير

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

بعد تفاقم أزمة المتسللين الإثيوبيين: مواطنون يتمكنون من القبض عليهم في عسير .. صور وفيديو

142054

بعد تفاقم أزمة المتسللون الإثيوبيون في المناطق الجنوبية بالمملكة، و تكرّر جرائمهم، وسط تضاعف لمخاوف المواطنين من سكان قرى عسير وجازان وعددٍ من المناطق الجنوبية من مخاطرهم. قام مجموعة من المواطنين في المناطق الجنوبية بالمملكة حملات لملاحقة وضبط بعض المتسللين الإثيوبيين خلال اليومين الماضيين في سهول بللسمر في منطقة عسير.وتداول مواطنون عبر وسائل الاتصال والمواقع فيديو وصوراً تظهر مواطنين يداهمون عمالاً مخالفين في أحد الأودية، ويقيدونهم ويركبونهم في السيارات. وظهر في الفيديو مواطنون يستجوبون رجلاً إثيوبياً مقيداً ومربوطاً إلى شجرة، وحبس امرأة إثيوبية في غرفة. وقال الإثيوبي إنه يعمل لدى مواطن براتب شهري والمرأة زوجته. وقام المواطنون بتقييد نحو أربعة أفريقيين وإركابهم في السيارات.
وفي سياق متصل، قام مدير مخفر شرطة القريع بني مالك جنوب محافظة الطائف النقيب سعيد الربيعي يرافقه الشيخ رشيد بن مساعد المالكي شيخ قبيلة بني عاصم بني مالك، بجولة على قمم الجبال بالمنطقة، لرصد وتحديد مواقع العمال المجهولين من الإثيوبيين. وأوضح عدد من المواطنين أنهم يقيمون في سفوح الجبال وفي السدر بتهامة. ووعدهم مدير المخفر بتكثيف الجهود في زيادة عدد الدوريات والتصدي لكل متخلف بالمنطقة. ووجّه شيخ قبيلة بني عاصم الشيخ رشيد بن مساعد المالكي رسالة إلى جميع أفراد قبيلته بهذا الخصوص، والتنبيه عليهم بالمساجد وفي اجتماعاتهم وعبر رسائل “الواتس آب” ووسائل التواصل الاجتماعي بالإنتباه من هذه الفئة وعدم تشغيلها، وأن من يلاحظهم يبادر بالإبلاغ عنهم للجهات الأمنية، وعدم التستر عليهم.
ونفى الناطق الإعلامي في شرطة منطقة الباحة المقدم سعد طراد الغامدي ما يتداول عبر وسائل الإعلام و”تويتر” عن العصابات الإثيوبية التي تستهدف المواطنين. وقال الغامدي ” نؤكد للإخوة المواطنين بمنطقة الباحة أن هذه الرسائل عارية من الصحة وما هي إلا شائعات تم تداولها للأسف من قبل فئة من ضعاف النفوس هدفهم بث بلبلة لا طائل من ورائها”. وأضاف أن “شرطة المنطقة وبتوجيهات من سعادة اللواء محمد بن حمد الهطلاني أخذت تلك الرسائل على محمل الجد وتم تكثيف الحملات الأمنية وتمشيط المنطقة ومن خلال تلك الحملات لم يتم ملاحظة ما يعكر الحالة الأمنية أو يخل بالنظام”. وتابع: “أكد سعادة مدير الشرطة اللواء الهطلاني أن رجال الأمن بالمرصاد لكل من يحاول زعزعة الأمن أو استقراره” منوهاً بضرورة “وعي الإخوة المواطنين وعدم الانسياق وراء هذه الشائعات”.وأكد أن “رجال الأمن بالمنطقة عند حسن الظن بهم”.
ويذكر أنه خلال اليومين الماضيين سُجّلت أكثر من جريمة، المتسبّب فيها المجهولون الإفريقيون، الأولى مقاومة رجال أمن في أبها، والأخرى تبادل إطلاق نارٍ مع مواطن في شفا بلقرن، بخلاف قضية محاولة إقتحام  شخصين إثيوبيين، منزل مواطنة مُسِنّة وبناتها الثلاث بمحافظة بارق قبل أسابيع والتي أصيب فيها ابن المُسِنّة بطعناتٍ خلال منعه المجهولين من الاقتحام. وهذه الجرائم المتعدّدة التي تصدّرت السجلات الأمنية، أثارت مخاوف أهالي المناطق الجنوبية في ظل الانتشار الكبير للمجهولين، وزاد ذلك الرسائل التحذيرية والشائعات المتناقلة عن الأزمة.

71383_67477

99803_7079

19425_87230

25512_67471

شاهد أيضاً :
فيديو : طلاب يهشمون سيارة وكيل مدرسة منعهم من الدخول بالبرمودا في الرياض
صور: أهالي الجنوب يستغيثون بالداخلية لانقاذهم من جرائم الإثيوبيين
طالبة سعودية تبتكر جهازاً أمنياً قادر على إيقاف السيارات المطاردة مرورياً عبر تقنية الليزر