اعلان

محمد صلاح يُحطم أسطورة عبدالغني المونديالية

Advertisement

Advertisement

نجح محمد صلاح في تحطيم أسطورة نجم المنتخب المصري والنادي الأهلي السابق، مجدي عبدالغني، بعد الهدف الذي سجله في مرمى روسيا في اللقاء الذي جمع المنتخبين في الجولة الثانية من نهائيات كأس العالم 2018. واحتسب حكم المباراة ركلة جزاء للفراعنة في الدقيقة 72 بعد اللجوء إلى تقنية الفيديو، وسددها محمد صلاح بنجاح، ليُسجل أول هدف مونديالي لمنتخب مصر منذ هدف مجدي عبدالغني في كأس العالم 1990. ويعود آخر هدف سجله المنتخب المصري في منافسات كأس العالم إلى مونديال 1990، عندما سجل مجدي عبدالغني هدفه الشهير في مرمى هولندا من ركلة جزاء، ليُكرر محمد صلاح الإنجاز ذاته بعد 28 عامًا في شباك روسيا ومن ركلة جزاء أيضًا.

وعاد محمد صلاح للمشاركة مع المنتخب المصري الأول لكرة القدم، بعد غياب عن مبارياته الودية استعدادًا لكأس العالم 2018، وأولى مبارياته المونديالية أمام أوروغواي، ولكنه لم يتمكن من قيادة الفراعنة لتحقيق نتيجة إيجابية. وكانت تعول الجماهير المصرية والعربية كثيرًا على محمد صلاح في قيادة الفراعنة إلى الدور التالي في كأس العالم 2018 والظهور بمستوى مميز، إلا أن منتخب مصر تعرض لهزيمتين متتاليتين، وسجل هدفًا واحدًا من ركلة جزاء. وخسر المنتخب المصري الأول لكرة القدم بمشاركة محمد صلاح بثلاثة أهداف مقابل هدف من المنتخب الروسي، ليتذيل ترتيب المجموعة الأولى في كأس العالم 2018 بدون نقاط، فيما يتصدر أصحاب الأرض بـ6 نقاط، انتظارًا لنتيجة مباراة أوروغواي والسعودية.