صاحبات السيارات الفارهة في جازان تكشفن عن سبب خوفهن عند قيادة السيارة!

أبدت صاحبات السيارات الفارهة في جازان قلقهن من مصير مركباتهن بسبب ما أسمينها حفريات الشوارع ومطباتها الطبيعية وتشققاتها، وطالبن البلديات وإدارة النقل بضرورة التحرك العاجل لمعالجة أوضاع الطرق.

وقالت نسرين إبراهيم إنها اشترت سيارة جديدة بقيمة 125 ألف ريال، لكنها لم تخف قلقها من مصير الفارهة بسبب الحفريات والتشققات على الطرق، وطالبت الجهات المعنية بطمر الحفر وإصلاح التشققات بشكل عاجل حتى لا تتضرر المركبات، وفقًا لـ”عكاظ”.
أما مرام أحمد فقالت إن قرار السماح للمرأة بقيادة السيارة يسهم في التغلب على العديد من الظروف الاجتماعية التي كانت تواجهها المرأة السعودية، ففي المجتمع أرامل وسيدات يواجهن مشكلات حقيقية في الوصول إلى مقرات أعمالهن، وهناك معلمات كثيرات يدفعن مبالغ كبيرة من أجورهن مرتبات للسائقين مقابل إيصالهن إلى مقرات أعمالهن في المدارس، وتضيف مرام أنها قررت شراء السيارة للتحرر من السائق.