دعوى قضائية في مصر تطالب أمير قطر بـ 150 مليون دولار!

رفع عدد من أسر قتلى وجرحى الهجمات المسلحة في مصر دعوى قضائية على تميم بن حمد آل ثاني، أمير دولة قطر بصفته، تطالب بتعويض قيمته 150 مليون دولار أمريكي.

وهذه أول دعوى من نوعها تقام في بلد عربي ضد بلد عربي آخر.
وتتهم الأسر قطر بالمسؤولية عن مقتل أبنائها وهم أربعة ضباط، وعن إصابة مدني خلال هجمات شنها إسلاميون متطرفون في شمال سيناء.
وتستند الدعوى، كما قال المحامي حافظ أبو سعدة وكيل المدعين لبي بي سي، إلى أحكام قضائية يعتبر أنها “تؤكد علاقة قطر بدعم جماعات إرهابية” في سيناء.
ويشير أبو سعدة، إلى أحكام قضائية تشمل السجن المؤبد على الرئيس المصري المعزول محمد مرسي بتهمة “علاقة قطر بدعم جماعات إرهابية”.
وينظر في مصر إلى مثل هذه الأحكام على أنها دليل على دعم قطر لأعمال إرهابية زادت وتيرتها في مصر بعد إطاحة الجيش بالرئيس مرسي، أول رئيس منتخب ديمقراطيا في مصر وأحد قادة جماعة الإخوان المسلمين، من الرئاسة في الثالث من يوليو/تموز عام 2013 بعد احتجاجات شعبية على حكمه.
وكشفت مصادر مطلعة لبي بي سي عنه رغم أن القانون المصري يقر حق التقاضي، فإن تسجيل القضية أمام المحكمة “لم يتم إلا بعد استطلاع رأي جهات قضائية عليا”. وأرجعت المصادر ذلك إلى “حساسية القضية في ضوء الخصومة السياسية المستعرة بين مصر وقطر”.