اعلان

بالصور: السيدة الخضراء.. “إليزابيث” تكشف عن سر عشق الأخضر.. هكذا تحولت حياتها بأكملها لهذا اللون

Advertisement

Advertisement

تعيش السيدة “إليزابيث”، 77 سنة، حياة تختلف كماً وجذراً عن حياة الآخرين، فهي لا ترضى إلا باللون الأخضر في كل تفاصيل حياتها، فيمكنك أن تراه في شعرها ولبسها وأيضا في كل ركن من أركان منزلها. عرفت “إليزابيث” بالسيدة الخضراء، فهذا اللون لا يفارقها تقريباً في كل مكان وزمان، وترتديه كل الأيام، كما أنها جعلت منه لوناً سائداً في معظم أثاثها المنزلي، وفقاً لصحيفة “الديلي ميل” البريطانية.

تقول السيدة الخضراء، إن هذا اللون يشعرها بالراحة والسعادة، ولا ترضى بأن يكون حولها لون آخر غيره، حتى في المطبخ، فكل أدواتها يغلب عليها الأخضر. منذ 20 عاما، وترتدي “إليزابيث” اللون الأخضر، وتقتني كل ما هو أخضر، وتحول الأمر خلال العشر سنوات الماضية، إلى ما يشبه الهوس بكل شيء أخضر، يمكنها أن تدفع مبالغ طائلة لشراء أي شيء لونه أخضر وتريده. نشأت السيدة الخضراء في “كندا”، ثم انتقلت بعد ذلك إلى نيويورك، وكان ذلك في عام 1964، وعملت في محل ملابس، وظلت تصمم أزياء لاكثر من 50 عاما.