صورة من المونديال.. “عندما نتحد نكسر أي حدود”

يقول الصينيون في أشهر أمثالهم “إن الصورة بألف كلمة”، وهو ما قد ينطبق على الصورة القادمة من روسيا، والتي تداولها النشطاء والمغردون ووسائل الإعلام على نطاق واسع، وهي لمشجع مصري من ذوي الاحتياجات الخاصة حُمِل على أعناق جمع من المشجعين من دولتي كولومبيا والمكسيك؛ ليتمكن من مطالعة مباراة منتخب بلاده في كأس العالم.

الصورة التي التقطتها عدسات الكاميرات بعفوية، تحمل الكثير من معاني الإنسانية النقية، ودون اعتبارات لفوارق جغرافية، أو اختلافات دينية، أو حتى عرقية أو سياسية. ونشرتها المدونة المكسيكية “كارو موران” عبر “تويتر”، وعلقت قائلة: “يا لها من صورة! لقد ساعد المكسيكيون والكولومبيون هذا المشجع المصري حتى يتمكن من رؤية فريقه. عندما نتحد نحن نكسر أي حدود”.