الكشف عن تفاصيل جديدة بشأن فيديو رمي المبالغ بـ موفنبيك القصيم

كشف مصدر، تفاصيل جديدة، في واقعة متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث ظهر خلالها من يسمون أنفسهم “مشاهير سناب”، وهم يقومون برمي مبالغ نقدية على الأطفال والسيدات من أعلى الأدوار بموفنبيك بريدة.

وانتقد البعض الفيديو، مطالبين الجهات المعنية بمحاسبة من يقترفون مثل هذه الممارسات من هؤلاء المشاهير. فيما ألغى الفندق المعايدة بعد حضور أشخاص من خارج الفندق حيث أن هذه المعايدة تستهدف أطفال الفندق النزلاء فقط.
وفي التفاصيل، أشار المصدر – وفقا لسبق – إلى أن هذه المعايدة هي احتفال بالعيد وخاصة بأطفال الفندق الذين يسكنون مع ذويهم وهي عبارة عن عيدية.
وأضاف: قام أحد المشاهير بدعوة متابعيه باجتهاد منه وحصل حضور كثيف وفوراً ألغينا العيدية وانتهى الحدث بدون حصول تدافع ويوم أمس تم توزيع ألعاب قيمة على الأطفال المقيمين بالفندق وعيدية بظروف مقفلة بشكل منظم.
وأوضح المصدر أن من قاموا برمي المبالغ المالية جاؤوا مع أحد المشاهير والتصرف صدر منهم بشكل شخصي كما أن المبالغ كانت من حساباتهم ولن نتعاون مع هؤلاء مستقبلاً.
وأضاف: “فندق موفنبيك القصيم يولي اهتماما كبيرا بشريحة الأطفال المقيمين وسوف يقوم بافتتاح نادي لهم خلال أسابيع كما أنه تم تجديد أجزاء كبيرة من الفندق وستنتهي كذلك خلال أسابيع، ودائمًا ماتجد تصرفات مشاهير الفراغ كما يطلق عليهم منتقديهم تصرفات تستفز السعوديين وتكون خارجة عن منظومة القيم والأخلاق”.