اعلان

بالفيديو: تعليق رئيس الهيئات على الإمام الذي يدعو لجيرانه المتوفين بأسمائهم

Advertisement

أوضح الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند حكم دعاء الإمام في القنوت لمن توفي من جيرانه وهل يشرع تسميتهم بأسمائهم، خلال اجابته على سؤال وُجه له في برنامج “يستفتونك” المذاع على قناة الرسالة، قائلًا :” ليس هذا مشروعًا من جهة أن يجعل القنوت بأسماء مخصوصة يعدد المتوفيْن من جيران ونحو ذلك بأسمائهم؛ فهذا خطأ واعتداء في الدعاء”.

وطالب “المسند” منع إمام المسجد الذي خصص جزءًا من دعائه في القنوت للمتوفين من جيرانه بالاسم، قائلًا :”ينبغي أن يُمنع وأن يُعلّم: هذا ليس منهجًا شرعيًّا في الدعاء، وصلاة الوتر فيها القنوت ثم يعدد الإمام الجيران وفلان وفلان، فهذا ليس عليه دليل ولا يتبع منهج السلف الأخيار، وهذا ينبغي أن يُمنع وأن يُعلّم أن هذا ليس منهجًا شرعيًّا في الدعاء”، “موضحًا أن الدعاء يكون بالمجمل ويدعو للمتوفين من المسلمين على وجه الإجمال”. جاء ذلك عقب تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي، الخميس الماضي، مقطعًا مصورًا لإمام مسجد في حائل يدعو لمن توفي من جيرانه بالاسم في “ميكروفون المسجد”، قائلًا: “اللهم ارحم جارنا”.