هل تتذكرون واقعة نحر توأم الرياض والدتهما بساطور؟!.. هذه آخر تطورات القضية!

تتوقع مصادر أن تنطق المحكمة الجزائية المتخصصة بالحكم قريبًا على التوأم اللذان قاما بقتل والدتهما المسنة (67 عامًا) بطعنات، قبل أن يقدم أحدهما على نحرها بالرياض.

وارتكب التوأم جريمتهما في (19) رمضان 1437هـ. وانتهج التوأم تكفير الحكومة، والعلماء، ورجال الأمن، واستباحة دمائهم. وقادتهما الأفكار الضالة المنحرفة لارتكاب جريمتهما النكراء، بحسب “عكاظ”.
أما عن تفاصيل جريمتهم فإن أحد التوأم أمسك والدتهما بقوة من الخلف، ووضع يده على فمها حتى لا يُسمع صراخها، وقام الآخر بطعنها في أماكن متفرقة، حتى سقطت على الأرض، ليعود التوأم الذي أمسكها لنحرها.
وبعد جريمتهما، حاول التوأم قتل والدهما، وأحد أشقائهما، لكنهما نجوَا من الموت، وطلبت النيابة تطبيق حد الحرابة عليهما، فإن دُرئ الحد عنهما، فالحكم عليهما بالقتل تعزيزًا.