“العدل” ترفع للنيابة دعوى ضد مغرد أساء وطعن وشكك في القضاة وكتاب العدل

أكد المتحدث الرسمي لوزارة العدل الشيخ منصور بن عبدالرحمن القفاري أن الوزارة ستقوم باتخاذ كافة الإجراءات النظامية بحق من يسيء لقضاء المملكة ولأصحاب الفضيلة القضاة ومن يشكك بهم ويطعن في ذممهم، في أي وسيلة إعلامية، وعلى وجه الخصوص مواقع التواصل الاجتماعي، محذراً من مغبة الانزلاق خلف حملات مغرضة هدفها تشويه سمعة قضاء المملكة والتشكيك في عدالته ونزاهته المشهودة. وكشف الشيخ القفاري عن قيام الوزارة بالرفع للنيابة العامة بعد رصد جريمة معلوماتية قام بها صاحب أحد المعرفات في تويتر، تمثلت في الإساءة والطعن والتشكيك في نزاهة أصحاب الفضيلة القضاة، وكتاب العدل، وذلك تمهيداً لرفع الدعوى الجزائية ضده.

وأوضح القفاري أنه من واجبات وزارة العدل حماية مرفق القضاء والعاملين فيه من أي جنوح قد يتعرضون له، ولن تسمح الوزارة بأي تجاوز في حقهم، حفاظاً على استقلالهم ورداً لاعتبارهم، فأصحاب الفضيلة القضاة محل تقدير كبير لجهودهم وعملهم من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، -حفظهما الله- واهتمام ومتابعة مستمرة من معالي وزير العدل ورئيس المجلس الأعلى للقضاء الشيخ د. وليد بن محمد الصمعاني، وكافة المسؤولين بالوزارة.

وبيّن القفاري أن الوزارة ترحب بكل انتقاد هدفه السعي لتصحيح الأخطاء التي ستحدث حتماً في أي عمل إنساني، كما أن الشكاوى والتظلمات لها قنواتها المعتبرة، والقضايا التي هي محل النظر القضائي يستطيع أي متقاض الاعتراض عليها قضاءً من خلال الطرق العادية وغير العادية للاعتراض، وإجراءً من خلال التفتيش القضائي بالمجلس الأعلى للقضاء.